صحيفة موطن الأخبار
اليوم الوطني 88

12-11-1439 01:38
4.75/10 (3 صوت)

الغيره تعبر عن احدى المشاعر الطبيعيه التي تتراود الى روح الإنسان وكيانه. قد تتفاوت الغيره مابين المستوى الطبيعي و الذي قد يجر صاحبه الى مواضع الطيب و بذل الجهد حتى ينال مكانة تليق به ومشابهه لمن هم حوله من اقران، او الغيره الغير طبيعيه و التي ترمي به الى جحيم نفسه و الدرك الأسفل فيها حتى يغيب عقله وينتهي به هذا السبيل الى بئس المنفى و القرار في داخله قبل ان ينتشر ذلك الى محيطه القريب. قد تنبع الغيره من منبعين اساسيين يصبان فيها كالنجر الجاري والغير منقطع...

المنبع الأول : الحقد

الحقد ماهو إلا جزء من شرار نار جهنم ينفث في القلب ينتج عنه كره الأخرين و كُره المحيط الخاص بالشخص و عدم الرغبه في مساعدتهم او الأتيان بهم الى مستوى افضل مما هم فيه. ينتج عن الحقد الكثير من المشاعر السلبيه كالعدوانيه والغلظه في الكلام و الأفعال و الأنانيه وحب النفس، و قد ينتج عن ذلك اضرار ماديه ايضا كالرغبه في تدمير ممتلكات الأخرين او سرقتها و تشويهها حتى تأنس روح الحاقد. ممارسي الحقد هم من أوائل الاشخاص الذين يتضررون منه مما يتصل إتصالاً كبيره بشعورهم بالغيره الغير محموده لاحقاً.

المنبع الثاني: الحسد

يعرف الحسد بتمني زوال النعمه من الأشخاص وكره الخير لهم وقد يمتد هذا الشعور الى الأقرباء من الدرجة الاولى كالأخوان والأخوات. يرتبط الحسد إرتباطاً وثيقاً بالغيره حيث ان عدم تمني استمراريه النعم لا يكاد يبدأ إن لم تتواجد الغيره في قلب الحاسد ذاته. لا تختلف النتائج النهائيه من الحسد كثيراً عن الحقد فالحسد ايضاً قد يولد الجفاء و الغلظه و السعي الى قطع العلاقات الإجتماعيه والشعور الغير منقطع بالهم والغم و قلة الصبر و كثره الجزع و قلة شكر النعمه. يذكر أن اول من قام بممارسه الحسد هو ابليس عندما رفض السجود لنبي الله آدم ظناً منه بأنه افضل منه و حسداً منه على ذلك المقام الجليل الذي اكرمه رب العلى به ( وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَىٰ وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ ) صدق الله العظيم

خِتاماً لهذا المقال، يمكن ان نجزل القول بالإشاره الى ان المشاعر السلبيه قد تجر بعضها بعض الى ان تصل الى مواضع قد تشكل خطراً كبيراً على الفرد حتى يمتد تأثيره الى ان يصل الى المجتمع. ينصح المختصون النفسيون بالتخلص من هذه المشاعر السلبيه فوراً عن طريق التأمل و التدريب الذهني او زج هذه المشاعر بعيداً بالحديث مع المختصين و نفض الخجل و الشعور بالذنب من ممارسه هذه المشاعر.

كثره الغناء
اكل مال الحرام



خدمات المحتوى


التعليقات
[منال الكردي]
12-11-1439 04:57
0.00/5 (0 صوت)
مقال تربوي يمثل كثير من واقعنا موفقه استاذه نسرين


[كيان الروح]
12-11-1439 15:26
0.00/5 (0 صوت)
فعلا الغيرة تولد الحقد وبعد تكبر معه إلى مدى بعيد كل الشكر التقدير إلى الكاتبه


[Zahra💕]
12-11-1439 15:46
0.00/5 (0 صوت)
احلى من يكتب💕


[بتول]
12-12-1439 06:06
0.00/5 (0 صوت)
احسنت والشكر الجزيل لك كلام جداً سليم 💖


المدربة نسرين حسن آل شيف