صحيفة موطن الأخبار
اليوم الوطني 88

04-23-1440 21:39
0.00/10 (0 صوت)

انتهت ٢٠١٨ انتهت بحلاوتها ومرارتها انتهت بألامها ومأسيها انتهت بأوجاعها وألامها انتهت بشينها وزينها ولكن ماذا اعددنا لسنه ٢٠١٩ هل ستكون مثيله لها ام سنستفيد ممن قبلها عربيآ وخليجيآ نحن نحن بين فكي كماشه واصبحنا لانعلم من هو صديقنا من عدونا حتى اختلط الحابل بالنابل اصدقاء الأمس ظهرو على حقيقتهم وكشرو عن انيابهم وظهرت على السطح احقادهم والمبدأ هوالحكمه والقوه والمملكه العربيه السعوديه واجهت تلك الأحقاد بالحكمه والقوه في نفس الوقت حاولو اعدائنا ومن هم يدعون انهم اصدقائنا ان ينالو منا ولكن فشلو وانكشفت اوراقهم وسقطت مزاعمهم اما قياده المملكه حتى مع من كانو معنا في خندق واحد نعم لدينا قياده بحكمه سلمان بن عبدالعزيز وقوه وصلابه محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ووقفنا في وجوههم مثل صلابه وقوه جبل طويق مثل ماقالها محمد بن سلمان وبما ان النيات بأعمال فقد من الله على وطننا الغالي بأكبر ميزانيه تذكر في التاريخ لأن ماتقوم به هذه البلاد وقيادتها خالصه لوجه الله ولا اروع واكبر ماتقوم به هذه البلاد من عماره الحرمين الشريفين وأغاثه الدول الصديقه ومساعداتها على تصحيح اوضاع اقتصادها وأعاده أمنها نعم هذه المملكه العربيه السعوديه وهذا مليكها سلمان الحزم وهذا ولي عهدنا أمير الرخاء والعزم والمخطط الأستراتيجي للوطن العربي ومهما مرت على الوطن العربي من ويلات تظل المملكه عرين الوطن العربي ومهما حاول الأعداء ومن في شاكلتهم الذين يدسون رؤؤسهم في التراب فلن ينالو من هذه المملكه ذريعتآ اوشبرآ قال تعالى في دعاء سيدنا ابراهيم عليه السلام ربي اني اسكنت من ذريتي عند بيتك المحرم ربنا ليقيمو الصلاه فابعث افأده من الناس تهوي اليهم وارزقهم من الثمرات لعلهم يشكرون صدق الله العظيم .



خدمات المحتوى


عبدالرحمن الملحم
عبدالرحمن الملحم